عاجل: فضيحة كبرى .. 70 ألف متوفى صرفوا 38 مليون جنيه من أموال التأمينات


كشف تقرير الهيئة القومية للتأمين الاجتماعى،بصندوق العاملين لقطاع الأعمال العام والخاص ، التابع لوزارة التضامن الاجتماعى التى تتولى أمرها غادة والى, عن إهدار 38 مليون جنيه ،من أموال التأمينات ،من خلال صرف 8 آلاف شيك تم تحويلها للبنوك ، كأموال معاشات رغم وفاة أصحابها.

وصدر هذا التقرير بناءًا على قرار الهيئة القومية للتأمين الاجتماعى، رقم 978 لسنة 2016 ،بشأن حصر كافة التراكمات بقسم الإدارة العامة للمعاشات ، وقسم الأذونات بالإدارة العامة للشئون المالية، وحصر الآثار المالية من ريع استثمار وعمولة تحصيل الشيكات المرتدة بعد صرفها للمتوفين وتحديد المسئوليات .

وبدأت اللجنة عملها بالفعل فى 7سبتمبر 2016، وحصرت كافة الحالات التى ورد لها شيكات مرتدة إلى الإدارة العامة للشئون المالية ،اعتبارًا من شهر يوليو 2014 وحتى يوليو 2016، والتى وصل عددها إلى 70 ألف شيك، وقامت اللجنة ببحث حالة 8 آلاف شيك مرتد خاص بحالات بعينها وتم ترتيبها طبقًا إلى الرقم التأمينى.

وكشف تقرير اللجنة عن تسجيل مرتدات متأخرة بقيمة 38مليون جنيه نتيجة تراخى الإدارة العامة للمعاشات فى اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال بعض الحالات المتوفية بالرغم من قيام البنك بالإخطار بكشوف مدونًا بها تاريخ الوفاة، وأكد التقرير عدم ايقاف إدارة المعاشات مستحقات بعض المتوفين، والتأخير فى إيقاف البعض الآخر بالرغم من موافاة الإدارة العامة للمعاشات قسم المرتدات، بصور من شهادات الوفاة.

وذكرت أمثلة من بينها عوض الله سلامة محمد ،صاحب رقم تأمينى 12446596، الذى يُصرف معاشه من بنك الإسكندرية فرع الإسماعيلية , وجبر مصطفى عبدالله ،صاحب رقم تأمينى 17750543، الذى يُصرف معاشه من بنك الأهلى فرع بورسعيد ، وعلى محمود السيد ، صاحب رقم تأمينى 58854457 ،الذى يُصرف معاشه من بنك الإسكندرية فرع دمنهور .

وأوضحت اللجنة فى تقريرها استمرار صرف المعاشات للبنوك ،رغم وجود العديد من المكاتبات الواردة من بعض البنوك تفيد التنبيه بعدم إرسال قيم المعاشات لبعض الحالات المتوفين أصحابها، وذكرت اللجنة المكاتبة رقم 9987 الواردة من بنك الأهلى فرع السنبلاوين فى 14 سبتمبر 2014، لرقم معاش 83522954،والمكاتبة رقم 2516 الواردة من بنك القاهرة فرع الإبراهيمية فى 15مارس 2016،الخاص برقم المعاش 5762168،والمكاتبة رقم 7268 الواردة من بنك مصر فرع قصر النيل، بتاريخ 22 أغسطس 2016 لرقم المعاش 7594315 .

وكشفت أيضًا عدم قيام المختصين بالإدارة العامة للمعاشات بتسجيل المرتدات للعديد من الحالات رغم تكرار ورود شيكات من البنوك بصورة متكررة للإدارة العامة للمعاشات أكثر من مرة من الشئون المالية، وكشفت اللجنة عن وجود أشهر لم تٌرد فيها قيمة المعاش للمتوفى من البنوك لصندوق التأمينات مرة أخرى ، فى الفترة ما بين تاريخ الوفاة وتاريخ الإيقاف على "الحاسب" لعدم قيام المختصين بالإدارة العامة للمعاشات بالمطالبة بها .

وأكدت اللجنة وجود حالات معاشات مرتدة من البنوك بمبلغ أقل من قيمة المعاشات المستحقة ،وعدم قيام المستحقين بالإدارة العامة للمعاشات بالمطالبة بها ،ومن بين الحالات التى أوردها التقرير حالة إبراهيم عبدالعظيم ،ورقم تأمينه 938203،حيث إن المعاش المستحق له شهريًا 851.60جنيه ، وقيمة المبلغ المرتد المتبقى لإدارة المعاشات 7000 جنيه، وحسونة مطاوع ، صاحب الرقم التأمينى 22867226 والمعاش المستحق له 780.20 والمبلغ المرتد المتبقى لإدارة المعاشات 790 جنيه، وكذلك عيد خميس خميس صاحب الرقم التأمينى 8803522حيث إن قيمة المعاش المستحقة له 8134.30 جنيه والمبلغ المرتد المتبقى لإدارة المعاشات 23 ألف جنيه .


ليست هناك تعليقات